الأربعاء، 23 يوليو، 2008

الصقر الجرئ

الصقر المصرى أحمد حسن "حرامي الكاميرا" هل يسرق الأضواء من أبوتريكة؟! لم يكن ظهور الصقر المصري أحمد حسن في إستاد القاهرة قبل يومين لأول مرة بقميص النادي الأهلي ظهورا عاديا، بعد أن سبقته عاصفة من التشكيك في قدرات وإمكانيات قائد الفراعنة الذي جاوز الثلاثين بثلاث أعوام، وراهن الكثيرون أنه لم يعد لديه ما يقدمه، وخرج رئيس القلعة البيضاء ليؤكد أنه لم يسع لضم حسن باعتباره لاعب كبير في السن، وأنه لم يكن ليدخل في مزايدة على لاعب عمره 32 عاما. وفي المقابل كان محملا بآمال وطموحات من الجموع الحمراء تنتظر ميلاد أحد فرسانها في الموقعة الأفريقية، ولم يخيب أحمد حسن الظن وفرض شخصيته ...هكذا هو الاهلى .. اهلاوى يا بوى على حق ... مسدس(منقول)

ليست هناك تعليقات: